لماذا نهى النبي عن نوم الرجل وحده

موقع أيام نيوز

لماذا نهى النبي عن نوم الرجل وحده سؤال من الأسئلة الشرعية التي يتساءل عنها الكثيرون، فقد اعتنى الإسلام بتوضيح الأحكام والتشريعات التي تخص تفاصيل حياة الإنسان فنهى عن كل ما فيه شړ وخباثة وأمر بكل ما فيه صلاح وخير للإنسان، وفي هذا المقال سنقوم بتوضيح أحد هذه الأحكام وهو مبيت الرجل وحده، كما سنذكر سبب نهي الرسول -صلَّى الله عليه وسلَّم- عن ذلك، والأضرار الناجمة عن النوم وحيدًا.

لماذا نهى النبي عن نوم الرجل وحده
نهى النبي -صلَّى الله عليه وسلَّم- عن نوم الرجل وحده لعدد من الأسباب وهي:[1]



لأنَّ وحدة الرجل وانفراده قد يكون مصدرًا للخطړ على الإنسان.
لأنَّ الوحدة قد تُسبب الۏحشة للإنسان.
يحتاج الإنسان لوجود شخص آخر معه ليُساعده في حال الطوارئ مثل المړض المُفاجئ أو تعرضه للسړقة أو ما شابه ذلك.
إنَّ الليل هو الوقت الذي تنتشر فيه الشياطين بكثرة، لذا إنَّ وجود شخص آخر مع الإنسان يدرأ عنه وساوس الشياطين.
حكم مبيت الرجل وحده
يجوز للرجل أن ينام وحده ولا حرج في ذلك في حال الضرورة، إلَّا أنَّ نوم الرجل وحده من الأمور المكروهة لما له من الانعكاسات التي قد تُضر الإنسان، وأيضًا فقد حذَّر النبي -صلّى الله عليه وسلَّم- منه ونهى عنه، وقد ورد ذلك في الحديث الشريف الوارد عن عبد الله بن عمر أنَّه قال: “أن النبيَّ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ نهى عن الوِحدةِ أنْ يبيتَ الرجلُ وحده أو يسافرَ وحده“[2]، وذلك من حرص الإسلام على نفس الإنسان المسلم من كلِّ شرٍّ وضرر.[3]